منتديات سيدة المجتمع

style type=text/css>a { cursor: url( PatMaxScripts & Curseurs) ; }
 
البوابةالرئيسيةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الاستعداد النفسي لاستقبال الامتحان.

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام سارة و صفاء
المشرفات
المشرفات
avatar

عدد الرسائل : 81
تاريخ التسجيل : 12/11/2007

بطاقة الشخصية
مشرفه عامه مميزه: مشرفه ركن جمالك سيدتي& ركن الاطباق المتنوعه

مُساهمةموضوع: الاستعداد النفسي لاستقبال الامتحان.   الإثنين مايو 05, 2008 10:50 am






تحية عطرة لكل أحبتي في هدا المنتدى الغالي علي

و ان شاء الله يكون بالجميع بصحة و عافية




إنها الطبيعة البشرية, حين تستسهل أمراً ما فحتماً هي ستنجزه, وإن صعبته وعقدته فسيبدو كذلك وأكثر..! ونحن نتوارث من بيئتنا ومجتمعنا بعض القيم والسلوكيات التي تظل كالنقوش في نفوسنا, وفي مثل هذه الأيام يكثر ترديد عبارة "شبح" الامتحانات, الذي قدم يطرق الأبواب ويخيف الطلاب ..!
إن المناهج وطريقة التعليم الحديثة المعتمدة تجعل من فترة الامتحان واحدة هادئة وفترة تقييم عابرة تمرّ بالطالب في أي يوم ولحظة, ومن المفترض أن تزول هذه الرهبة تبعاً لهذا التطور التعليمي ولكنها كما أشرت سابقاً بعض المورثات التي بقيت في أذهاننا .
إن إدراكنا لأهمية مرحلة الامتحان بالنسبة لطلابنا وطالباتنا وبالنسبة للأهل والمربين ستنعكس بكل إيجابية على تحصيل الطلبة ومن ثم نهضة الجيل ورقيه .
وعلى عادة المبدعين والمبتكرين, لماذا لا نجعل من فترة الامتحان فكرة مبتدعة غير مسبوقة في إظهار القدرات الكامنة والموهبة؟ ..
وعماد أي عمل جميل هو ثلاث: التخطيط, الطموح, العمل ..
فإذا ما طمح الطالب لمعدل جيد, واجتياز المرحلة الدراسية, وخطط لذلك بكل الوسائل المتاحة, وعمل بجهده وبما يقدره الله عليه.. حتماً سيبتكر (وصفته) الخاصة في اجتياز الامتحان والارتقاء في سلم التفوق ..
ربما نخطيء لو طلبنا من الجميع التفوق, فالبشر ليسوا سواسية والطاقات والتوجهات أيضاً ليست واحدة, وبناء عليه كل ما يلزمنا هو وضع بعض الملاحظات الصغيرة في طريق طلابنا ليخرجوا من فترة الامتحانات محمّلين بذكريات الجد والمتعة والفائدة ..
وقبل البدء بالامتحان, وقبل سؤال الطلبة عن أحلامهم وطموحهم وآرائهم.. همسة صغيرة في أذن الأهل الذين ترفّ قلوبهم حباً بأبنائهم وحرصاً عليهم.. أن يعلموا أن مسؤليتهم مشتركة, وأنهم مشاركون بنسبة ليست بالهينة في نجاح أبنائهم أو إخفاقهم.. وعلى سبيل المثال لا الحصر, لا يكتفوا بالضغط والإلحاح عليهم بل يقدروا إمكانيات كل ابن من أبنائهم, ويعتدلوا في طلباتهم لهم وفي تصوير أحلامهم التي قد تشكل ضغطاً نفسياً رهيباً على الطلبة, وكذلك توفير الجو الصحي الهادئ البعيد عن القلق والتوتر, والاهتمام بنواحي التغذية والصحة , ولا ينسوا عبارات التشجيع والتحفيز ..
فنحن قد نستغرب حين نرى بعض الأهل يبدأ مع فترة الامتحانات بتشكيل هالة ضخمة من التحفيز السلبي والضاغط على أبناءه فيمنع عنهم أشياء كثيرة ويفرض عليهم قوانين لم تكن مفروضه سابقاً ويطالبهم بتحصيل مضاعف أيام الامتحانات, وكما قلنا في البداية فإن العملية التعليمية الآن أصبحت تعتمد على التحصيل التراكمي المتوازي وليس على التحصيل (في يوم وليلة), وأيضا نقطة هامة وهي عدم مراعاة الفروق الفردية بين الأبناء والبنات, فتلك الأخت تجيد الحفظ وهذه ماهرة في المسائل الرياضية, واحمد يسهر ليذاكر وفهد لا يستطيع المذاكرة ليلاً.. وهكذا ..
نفوس وتركيبات مختلفة من الصعب جعل قانون واحد يعم الجميع, المهم أولاً وأخيرا هو التحصيل الجاد, وتوفير الجو الهادئ والمساعدة قدر الإمكان ..
وللأعزاء الطلبة والطالبات هذه العبارة الرائعة (أهلا بالامتحان) متضمنة وصفة سرية وخاصة جداً للطلبة ومن الجيد عدم اعتمادها كلياً بل ترك العنان للخيال لإبداع أفكار وطرق مناسبة للاستذكار والتحصيل ..
وهذه الفترة تشبه إلى حدٍ كبير السلم, الذي يتم صعوده درجة درجة.. وبتأن ومهل.. وبتواصي وصبر ..
وأول عتبات هذا السلم هي قابعة بين جنبي كل إنسان, أنها (النية) الصادقة الصالحة والعزيمة المتقدة بين الإضلاع ..
فاستحضار عظمة العلم والعلماء وثواب تحصيل العلم والاطلاع على جهود طلبة العلم المميزين والناجحين وكيف كافحوا ليصلوا إلى ما وصلوا إليه يقدح شرارة الهمة ويعلي الطموح..واتخاذ قدوة في ذلك وشغل الخيال بالتفكير بالنجاح والوصول إليه.. كلها تثبت القدمين على أولى عتبات سلم النجاح ويليها ..
الثقة بالنفس, وهي درجة هامة ينبغي أن تكون متينة وتغذى بالإشارات الايجابية كقول أن الله وهبني مخ يعتبر أسرع وأقوى حاسوب حيوي! وترديد عبارات محفزة مثل (أنا استطيع التفوق أنا ناجح وسأصبح كذا وكذا.. سأحصل على الدرجة الفلانية وسأصل لكذا من الطموح..) ويلي هذه المرحلة الدرجة التي تليها من سلم النجاح وهي (الترتيب) وتعني التخطيط والتنظيم للوقت وللنفس وللتفكير.. ومن أجمل طرق التنظيم هي طريقة ترتيب الأولويات مثلاً( الأهم هو حفظ كذا والمهم تلخيص كذا, ويليه فهم كذا..الخ) ومن ثم ترتيب وتنظيم الكراسات والمذكرات والكتب كل مادة على حدة واتخاذ أي طريقة تناسب الطالب ولا مانع من تجربة أكثر من طريقة في التنظيم حتى يصل الطريقة المناسبة ..
يلي ذلك مرحلة هامة وهي تمرين الدماغ على الحفظ والاسترجاع وعلى الفهم والربط والتحليل, فالدماغ البشري يتميز بقدرته اللياقية العالية متى ما مورست معه التمارين التي تحفظ له لياقته وأداءه العالي, وذلك باعتماد طرق جديدة للحفظ والمذاكرة كطريقة الربط بين الأشياء مثلاً الربط بين نقاط موضوع ما وأسماء الأصدقاء, أو الفاكهة أو الألوان, واعتماد طريقة الكتابة بعد الفهم والتلخيص على جانبي المذكرة وما سواها من الطرق ..
يلي ذلك محاولة التزام الجدية والجد في هذه الفترة واعتبارها فرصة لتعويد النفس على عادات حسنة كقراءة القرآن والتغذية الجيدة والتقرب لله بالصلاة والدعاء والاسترخاء بين فترات الراحة ومحاولة تذكر صور أو مواقف جميلة تخفف من الضغط على الطالب وتزيح عنه بعض الأعباء.. وكذلك الحرص على التنفس الجيد لتنشيط المخ والأعضاء وللنوم براحة وهدوء وكذلك الإكثار من شرب الماء والسوائل الطبيعية ..
وبعد ذلك يحاول الطالب مكافأة نفسه بعد كل جهد جيد ببعض الترويح عن النفس ومقابلة الأصدقاء وعمل أي شيء يحبه أو زيادة ساعات الراحة ..
وليتذكر الطالب دوماً أنها مرحلة عابرة تحتاج لبعض التركيز ثم تمرّ بسلام إن شاء الله مهما كان حجم العقبات وعددها ..
وقبل أن نفرد أيدينا للترحيب بالامتحان لنتذكر بعض العبارات الجميلة.. التي من أبرزها الحكمة العالمية التي تقول (إن من يخشى أن يتألم, سيتألم مما يخشى..) وهذا مالا نريده لأنفسنا قبل الامتحانات, ولنتذكر قوله تعالى : {وَاصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلاَّ بِاللّهِ..} (127) سورة النحل) وكذلك قوله تعالى: {.. وَمَا تَوْفِيقِي إِلاَّ بِاللّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ} سورة هود .
ومادام الطالب أو الطالبة قد استعد هكذا, أو أقل أو أكثر, ومادام في الوقت فسحة, والله أمدنا بالصحة والقدرة.. فلا شيء حينها يمنع من الترحيب بالقادم ..
فأهلاً بالامتحان .. و بالتوفيق للجميع

منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
صفصف 2008
المشرفات
المشرفات


عدد الرسائل : 76
العمر : 24
تاريخ التسجيل : 04/03/2008

بطاقة الشخصية
مشرفه عامه مميزه: مشرفة ركن فيض القلم

مُساهمةموضوع: رد: الاستعداد النفسي لاستقبال الامتحان.   الإثنين مايو 05, 2008 12:15 pm

و عليكم و السلام
موضوع جد رائع باسلوب شيق
شكرااا على الموضوع المهم
اتمنى النجاح و التفوق لكل المقبلين على الامتحان.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فراشه هادئه
ادارة الموقع
ادارة الموقع
avatar

عدد الرسائل : 194
تاريخ التسجيل : 10/11/2007

بطاقة الشخصية
مشرفه عامه مميزه: مديرة المنتدى

مُساهمةموضوع: رد: الاستعداد النفسي لاستقبال الامتحان.   الأربعاء مايو 07, 2008 10:56 am

مشكوره ياقلبي

طرح اكثر من رائع
اتمنى لك التوفيق والسداد

_________________
الا رسول الله صلى الله عليه وسلم

استغفر الله -سبحان الله - الحمد لله - لا اله الا الله -الله اكبر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sass.ace.st
الداعية إلى الله
المشرفات
المشرفات
avatar

عدد الرسائل : 151
تاريخ التسجيل : 17/11/2007

بطاقة الشخصية
مشرفه عامه مميزه: مشرفة ركن فن وتصميم وديكور

مُساهمةموضوع: رد: الاستعداد النفسي لاستقبال الامتحان.   الأربعاء مايو 07, 2008 12:02 pm

مشكووورة

ع الموضوع الهام

جــزاك الله خير

تمنياتي للجميع بالتوفيق و النجاح

يـــــا رب ..... آآمين

_________________
أخــيرا أجـازة الصيف ^^

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
توتي
عضوه ذهبيه


عدد الرسائل : 93
العمر : 24
تاريخ التسجيل : 26/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: الاستعداد النفسي لاستقبال الامتحان.   الأحد مايو 25, 2008 11:39 am

مشكوووورهـ
يعطيك العافيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
BOBA
عضو ه جديده
avatar

عدد الرسائل : 31
العمر : 25
تاريخ التسجيل : 24/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: الاستعداد النفسي لاستقبال الامتحان.   الثلاثاء مايو 27, 2008 9:16 am

ميرسى يا قمر

والموضوع يجنن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الاستعداد النفسي لاستقبال الامتحان.
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سيدة المجتمع :: الاركان العامة :: الملتقى العلمي التربوي-
انتقل الى: